لا كانتِ الدّنيا، فليسَ يَسُرُّني ...الشاعر : أبوالعلاء المعري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لا كانتِ الدّنيا، فليسَ يَسُرُّني ...الشاعر : أبوالعلاء المعري

مُساهمة من طرف zerguit في الخميس نوفمبر 10, 2016 6:18 pm

أَبو العَلاء المَعَرِي 
363 - 449 هـ / 973 - 1057 م 
أحمد بن عبد الله بن سليمان، التنوخي المعري. 
شاعر وفيلسوف، ولد ومات في معرة النعمان، كان نحيف الجسم، أصيب بالجدري صغيراً فعمي في السنة الرابعة من عمره. 
وقال الشعر وهو ابن إحدى عشرة سنة، ورحل إلى بغداد سنة 398 هـ فأقام بها سنة وسبعة أشهر، وهو من بيت كبير في بلده، ولما مات وقف على قبره 84 شاعراً يرثونه، وكان يلعب بالشطرنج والنرد، وإذا أراد التأليف أملى على كاتبه علي بن عبد الله بن أبي هاشم، وكان يحرم إيلام الحيوان، ولم يأكل اللحم خمساً وأربعين سنة، وكان يلبس خشن الثياب، أما شعره وهو ديوان حكمته وفلسفته، فثلاثة أقسام: (لزوم ما لا يلزم-ط) ويعرف باللزوميات، و(سقط الزند-ط)، و(ضوء السقط-خ) وقد ترجم كثير من شعره إلى غير العربية وأما كتبه فكثيرة وفهرسها في معجم الأدباء. وقال ابن خلكان: ولكثير من الباحثين تصانيف في آراء المعري وفلسفته، 
من تصانيفه كتاب (الأيك والغصون) في الأدب يربو على مائة جزء، (تاج الحرة) في النساء وأخلاقهن وعظاتهن، أربع مائة كراس، و(عبث الوليد-ط) شرح به ونقد ديوان البحتري، و(رسالة الملائكة-ط) صغيرة، و(رسالة الغفران-ط)، و(الفصول والغايات -ط)، و(رسالة الصاهل والشاحج).
 





لا كانتِ الدّنيا، فليسَ يَسُرُّني
أنّي خليفتُها، ولا محمودُها
وجهِلتُ أمري، غيرَ أني سالِكٌ
طرُقاً، وخَتْها عادُها وثَمودها
زعموا بأنّ الهَضْبَ سوفَ يذيبُه
قدَرٌ، ويحدُثُ، للبحارِ، جُمودُها
وتَشاجروا في قُبّةِ الفلكِ، التي
ما زالَ يَعظُمُ، في النّفوس، عَمودها
فيقولُ ناسٌ: سوفَ يُدركُها الرّدى؛
ويمينُ قومٌ: لا يجوزُ هُمودها
أتُدالُ يوماً فضّةٌ من فِضّةٍ؛
فيصيرَ، مثلَ سبيكةٍ، جُلمودُها؟
إن فرّقَت، شُهبَ الثرَيّا، نكبةٌ،
فلجُذْوةِ المرّيخ حُقّ خُمودُها
وإذا سيوفُ الهندِ أدركَها البِلى،
فمن العجائب أن تدومَ غُمودُها

تابعنا جديد موقعنا

تميز بلا حدود

zerguit
عضو نشيط
عضو نشيط

ذكر


عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 09/11/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | انشاء منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | مدونة مجانية
    الساعة الأن :